فصول الكتاب:
المسجد.. جامعة
كانت المساجد - ومازال بعضها - جامعات الإسلام؛ فقد عجَّت بالطلبة الذين ملأتهم الرغبة في العلم، وقد جاءوا للاستماع إلي محاضرات العلماء في علوم الدين والشريعة والفلسفة والطب والرياضة، وقد جاء العلماء أنفسهم من جميع أرجاء العالم الذي كان يتكلم باللغة العربية، وكان يُرَحَب بكل طالب مهما كانت جنسيته.

Related Posts


اشترك